اضرار الكيتو

يتساءل الكثيرون عن أضرار الكيتو دايت بعد ما حققه هذا النظام من نجاح في التخلص من الوزن الزائد في وقت قليل بالمقارنة مع بقية الأنظمة الغذائية الأخرى بإقرار عدد كبير من المشاهير حول العالم، وسنتعرف في المقال التالي على أهم المعلومات حول هذا الموضوع.

اضرار الكيتو

يعتمد نظام الكيتو على زيادة نسبة الدهون والبروتين في الطعام والتقليل من نسبة الكربوهيدرات في الوجبات الغذائية اليومية.

إن نظام الكيتو يتسبب في تقليل الكثير من العناصر الهامة جدا للجسم مما يسبب العديد من المشكلات والأضرار الصحية الحيوية، ومن أهم أضرار الكيتو دايت:

تكون حصوات الكلى

إن الزيادة في تناول البروتين الحيواني بنسبة كبيرة في الوجبات اليومية مما يؤثر على البول بشكل كبير.

ويكون البول أكثر حمضية مما يزيد من مستويات حمض اليوريك ومستويات الكالسيوم منا بسبب تكوين حصوات الكلى.

مشكلات في هضم الطعام

إن نظام الكيتو يؤثر على إمداد الجسم بالألياف التي يحتاج الجسم إلى المواد التي تتكون عليها ويؤثر ذلك على صحة الجهاز الهضمي .

مما يؤثر على الوظائف الحيوية التي يقوم بها ويظهر ذلك في الاضطرابات التي تظهر في عسر الهضم.

اضرار الكيتو

الإصابة بالإسهال

 يعاني معظم الذين يتبعون نظام الكيتو بالإسهال، ويرجع السبب وراء ذلك عدم تعويض نقص الكربوهيدرات في نظام الكيتو بزيادة الخضروات.

التي تعتبر غنية جدا بالألياف هذا إلى جانب إرهاق المرارة التي يزيد عملها من أجل تكسير الدهون التي زادت عن معدلها الطبيعي فيما سبق.

استعادة الوزن

إن نظام الكيتو دايت من الأنظمة الغذائية التي يصعب أن يستمر الإنسان على اتباعها كنظان غذائي طول حياته.

بل لا بد أن بتوقف عنه بعد فترة محددة.

لأنه من الأنظمة التي قد تتسبب في فقدان كثير من العناصر التي يحتاج إليها االجسم.

 لوحظ أن عدد كبير من الذين توقفوا عن اتباع النظام استعادوا أوزانهم السابقة بسرعة

بل هناك من زاد وزنه عن الوزن الذي كان عليه من قبل بمجرد عودتهم لتناول الطعام الذي يحتوي على كربوهيدرات

الإصابة بأعراض الإنفلونزا

يصاب الأشهاص الذين يتبعون نظام الكيتو بأعرلض الأنفلونزا من الشعور بالتعب، وألم زائد في العضلات.

والصداع المستمر، والشعور بالغثيان والقيء والدوار، وقد تستمر تلك الأعراض لأكثر من أسبوع.

يكون السبب وراء الشعور بتلك الأعراض هو محاولة الجسم أن يتكيف مع انخفاض نسبة الكربوهيدرات في الجسم .

حيث يزيد لجوء الجسم لتكسير الدهون بدلا من أن ينتج السكر من أجل انتاج الطاقة، فينتج الكيتونات بدلا من انتاج السكر ويتخلص منها في البول.

الإصابة بالحماض الكيتوني

إن الأشخاص المصابين بداء السكري لا يجب عليهم اتباع نظام الكيتو، لأن الجسم عند اتباع هذا النظام يخزن الكيتونات في الدم .

مما يؤدي إلى الإصابة بالحماض الكيتوني حيث يصبح الدم حامضي مما يضر إضرارا كبيرا بالكبد.

الإصابة بأمراض القلب

إن زيادة نسبة الدهون والبروتين في الأكل مع تقليل الألياف والمربوهيدرات تزيد من معدل الإصابة بأمراض القلب.

حيث يرتفع نسبة الكوليسترول الضار في الدم مما يؤدي لانسداد الشرايين والإصابة بالجلطات الخطيرة.

الضعف العام

إن إنخفاض مستوى بعض العناصر الغذائية التي تحتاجها الأمشطة الحيوية في الجسم يؤثر بشكل كبير على عمل الأجهزة في الجسم.

ويؤثر انخفاض تلك العناصر على الجسم في المدى البعيد با ويزيد من خطر الإصابة بكثير من الأمراض المزمنة.

لعل أبرز أضرار الكيتو يكون السبب الرئيسي فيها هو انخفاض نسبة العناصر الغذائية الهامة والفيتامينات والمعادن الضرورية لعمل جميع أجهزة الجسم.

لذلك من الضروري جدا عدم اتباع هذا النظام إلا بعد استشارة الطبيب، وعمل التحليلات اللازمة لمتابعة النسب الهامة لجميع العناصر الموجودة في الجسم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.